الأحد، 19 نوفمبر 2017 | English

 

مفوضية حقوق السجناء والمحتجزين تسلم تقريرها السنوي الأول

المنامة في 17 مارس/ بنا / نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، تسلم سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء التقرير السنوي الأول لمفوضية حقوق السجناء والمحتجزين (2014-2015)، وذلك لدى استقبال سموه صباح اليوم بمكتبه في قصر القضيبية للسيد نواف المعاودة رئيس المفوضية.
وخلال اللقاء، أعرب سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة عن شكره وتقديره لمفوضية حقوق السجناء والمحتجزين والقائمين عليها، على جهودهم في إعداد هذا التقرير الهام، الذي يستعرض نشاط المفوضية وأعمالها، مؤكدا أهمية الدور الذي تقوم به المفوضية في ترسيخ وصيانة حقوق الانسان في مملكة البحرين.

وشدد سموه على أن المملكة تمتلك سجلا متميزا في مجال حقوق الانسان يقوم على أسس دستورية عصرية ومظلة من القوانين المتطورة التي جعلت من احترام مبادىء حقوق الانسان ركنًا محوريا في سياسة المملكة.

وأشاد سموه بما احتواه تقرير المفوضية من معلومات وبيانات قيمة تعكس ما حققته من نجاحات في رصد التطور الحاصل في أوضاع السجناء والمحتجزين، متمنيا سموه للمفوضية مزيدا من النجاح.

من جانبه، أعرب السيد نواف المعاودة، عن خالص شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي رئيس الوزراء على اهتمام سموه الدائم بدعم ورعاية مختلف الأجهزة والمؤسسات العاملة في مجال حقوق الانسان، انطلاقا من إيمان سموه اللامحدود بأهمية تعزيز حقوق الانسان باعتبارها مقياسا لتقدم الأمم وتحضرها.

وأكد أن مفوضية حقوق السجناء والمحتجزين بفضل هذا الدعم من صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء استطاعت أن تقوم بدورها بمنتهى الحيادية والاستقلالية.